أربع شركات أمريكية ناشئة تُقدم حلولًا للمدن الذكية

يشهد سوق منتجات المدن الذكية تطورًا سريعًا ومتواصلًا في ظل توقعات بتجاوز الإنفاق على حلولها تريليون دولار خلال السنوات القليلة المُقبلة. وتضمن تقرير نشره موقع “جوف تِك” قائمة بأربع شركات أمريكية ناشئة تُقدم منتجات للمدن الذكية، قد تُساعد إدارات المدن في تنظيم مواردها والمحافظة عليها وتوفير الاتصالات وتحسين جمع البيانات من شبكات “إنترنت الأشياء”.

1. موني رنت MuniRent:

تُوفر الشركة، التي تأسست في عام 2014، منصة على الإنترنت تُتيح للمؤسسات الحكومية المحلية وفي المدن الكبيرة تبادل معداتها المتقدمة التي قد تظل دون استخدام لفترات طويلة مثل الشاحنات والرافعات، سواءً مع الوكالات القريبة أو في ولايات أخرى.

وتُتابع “موني رنت” سداد مبالغ الإيجارات، ما يُساعد المؤسسات الحكومية في تحقيق استفادة أفضل من مواردها، وإدارتها بكفاءة أكبر. وتوجد مقرات الشركة في مدينتي آن أربور في ولاية ميشيجان وأوكلاند في كاليفورنيا.

2. أوهم كونكت Ohmconnect:

تتعاون الشركة الناشئة، التي تأسست في عام 2013 في سان فرانسيسكو، مع مزودي خدمات الطاقة لتُقدم للمستهلكين عبر تطبيقها رصيدًا نقديًا في “باي بال” نظير توفيرهم في استهلاك الطاقة في ساعات الذروة. وتُتيح للمستخدمين متابعة استهلاكهم للطاقة، وضبط أجهزتهم الذكية تلقائيًا على الوضع المُوفر للطاقة.

3. راشيو Rachio:

تسعى الشركة، التي تأسست في عام 2012 في مدينة دنفر، لتبسيط الاستهلاك الذكي للمياه من خلال أداة للتحكم في الري، يُمكن للمستخدمين إدارتها من خلال الهواتف الذكية أو الحواسيب، ما يُحسن استهلاكهم للمياه ويُساعدهم في تخفيض قيمة الفواتير. وتقول الشركة أن أداتها كانت أول أداة للتحكم في الرش من خلال تطبيق تُقبل في برنامج “ووتر سينس” التابع لوكالة حماية البيئة.

4. فينيام Veniam:

تصف الشركة، التي تأسست في عام 2012، مهمتها بأنها “إنترنت للأشياء المتحركة”، وتُعالج مسألة التوفير المجاني لخدمة الاتصال اللاسلكي بالإنترنت “واي فاي” عبر أنحاء مدينة بأكملها. وتُحول أسطول من مركبات المدن مثل الحافلات وشاحنات جمع النفايات وسيارات الشرطة إلى مُوجهات لبث “واي فاي” بعدما تلتقط إشاراته من البنية التحتية عبر المدينة، وتُعيد بثها إلى الجمهور. وفي الوقت نفسه تُتيح سبيلًا رخيصًا لجمع بيانات أجهزة الاستشعار المُوزعة في المدينة، ما يُساعد في تحسين التخطيط وإدارة الموارد.