إغلاق مطار دبي الدولي لأكثر من ساعة بسبب طائرة بدون طيار

أغلق مطار دبي الدولي أمس السبت مجاله الجوي لمدة 69 دقيقة مما أدى إلى تحويل مسار بعض الرحلات وتأخير أخرى، وأرجعت سلطات المطار القرار إلى نشاط غير مُصرح به لطائرة من دون طيار.

وأغُلق مطار دبي الدولي بين 11.36 صباحًا و12.45 مساءً بالتوقيت المحلي للإمارات. وأسفر الإغلاق عن تعطل بعض الرحلات لنحو أربع ساعات. كما أدى إلى تحويل مسار ست عشرة رحلة إلى “مطار دبي ورلد سنترال”، بحسب ما ذكر مُتحدث باسم مؤسسة “مطارات دبي” لوكالة “رويترز”.

وقال الرئيس التنفيذي لمطارات دبي، بول جريفيث، إن آلاف الركاب تضرروا من تعطل الرحلات. ووصف الحادث بالخطير جدًا مُضيفًا: “من الواضح أننا نتعامل بجدية بالغة مع أمن عملائنا وموظفينا”.

وأكدت مؤسسة “مطارات دبي” عملها بشكلٍ وثيق مع الأطراف ذات الصلة للحد قدر الإمكان من الإزعاج الناجم عن الحادث. وأوضحت في بيانها مكانة السلامة على رأس أولوياتها، وأعادت التذكير بمنع استخدام الطائرات دون طيار من دون تصريح السلطات المعنية، ومنع استخدامها كليًا في محيط خمسة كيلومترات من أي مطار أو منطقة لهبوط الطائرات.

وقال المدير العام المساعد لقطاع سلامة الطيران في الهيئة العامة للطيران المدني، إسماعيل البلوشي، لصحيفة “الإمارات اليوم” أن طيارين على متن رحلة جوية رصدوا طائرة من دون طيار على ارتفاع يصل إلى نحو خمسة آلاف قدم، واختفت الطائرة من دون طيار بعد لحظات من رصدها.

وأضاف البلوشي أن الهيئة العامة للطيران المدني بالتنسيق مع مطار دبي الدولي قررت إغلاق الأجواء بعد رصد الطائرة، وإرسال طائرات استطلاع لمسح مكان ظهور الطائرة من دون طيار، لافتًا إلى المراقبة المستمرة للمجال الجوي، والتحقيق القائم لمعرفة أسباب الحادث.

وأوضح البلوشي بدء تنفيذ قرار تسجيل جميع الطائرات من دون طيار الخاصة بالأفراد والمؤسسات، ويتوجب الحضور إلى مقر “الهيئة العامة للطيران المدني” للتسجيل، أو إتمام الإجراءات من خلال موقعها على الإنترنت.

ويُعد مطار دبي من بين أكثر المطارات ازدحامًا في العالم، ويستضيف أكثر من 100 شركة للخطوط الجوية تُسير رحلاتها لأكثر من 240 منطقة حول العالم. وفي الوقت الراهن يتزايد الحديث عن خطورة استخدام الطائرات بدون طيار بالقرب من الطائرات المدنية.

مصدر الصورة