بريطانيا: برنامج حكومي لدعم الابتكار في الاستخدام المدني للطائرات بدون طيار

يبدو أن سماء بريطانيا ستشهد تحليق الطائرات بدون طيار (الدرون Drones) لتنفيذ مهمات مدنية متنوعة تتعلق أغلبها بخدمات الصحة والطوارئ.

إذ سيبدأ قريباً برنامج “تحدي الطيران المرتفع” Flying High Challenge وهو أحدث البرامج الحكومية الهادفة إلى تشجيع الابتكار في مجال الاستخدامات المدنية للطائرات بدون طيار.

وسيبدأ البرنامج أولاً في خمس مدن وقرى بريطانية لتجربة استخدام الطائرات بدون طيار في نقل الإمدادات الطبية العاجلة والتخفيف من تكدس المرور والمساعدة في خدمات الطوارئ، ومن المتوقع أن أن تحلق الطائرات ضمن هذا البرنامج في سماء بريطانيا مطلع 2019.

وقد عهدت الحكومة البريطانية بتنفيذ البرنامج إلى مؤسسة نستا الدولية للابتكار.

ومن بين الاستخدامات المدنية المقترحة ضمن هذا البرنامج استخدام الطائرات للقيام بعمليات التفتيش لتأمين المباني والأبراج الشاهقة. وتستخدم شبكة القطارات البريطانية بالفعل هذه الطائرات لمسح ومراقبة طول القضبان. كذلك، يمكن استخدام الطائرات بدون طيار في الوصول للحوادث على الطرق وتفادي الازدحام المروري ومن ثمّ تقييم الوضع قبل وصول فرق الطوارئ.

طائرة بدون طيار في تجربة لنقل مواد طبية من مستشىفى كينج كوليج في لندن

طائرة بدون طيار في تجربة لنقل مواد طبية من مستشىفى كينج كوليج في لندن

وتمتد الاستخدامات المدنية لتشمل مراقبة حركة المرور، نسب التلوث ومساعدة فرق الإطفاء في العثور على الناجين إذا ما زوّدت الطائرات بدون طيار بأجهزة استشعار للأشعة تحت الحمراء.

وتستخدم الطائرات بالفعل في نقل أكياس الدم والعقاقير إلى العيادات والمستشفيات النائية في بعض المناطق بأفريقيا. ويمكن فعل الشئ نفسه داخل بريطانيا.

على صعيدٍ متصل، من المتوقع أن تدفع وزارة النقل والمواصلات بمشروع قانونٍ إلى مجلس العموم البريطاني في ربيع 2018، وسيتناول القانون عوامل أمان الطائرات بدون طيار ومنع الحوادث.

وقالت وزيرة الطيران البريطانية:

هذه القوانين الجديدة تحقق التوازن بحيث تسمح للغالبية العظمى من مستحدمي الطائرات بدون طيار بالاستمرار في التحليق بأمان ومسئولية وفي نفس الوقت تمهد الطريق لهذه التكنولوجيا لإحداث ثورة تجارية وأخرى في مجال الخدمات العامة.

وسيمنح هذا القانون سلطات كافية للشرطة لإعطاء أوامرهم لمشغلي هذه الطائرات بإجبارها على الهبوط إذا دعت الضرورة، كما سيمكنهم مطالبة مشغلي الخدمة بإجراء اختبارات الأمان.

ويتوقع أيضا أن يحدد القانون مناطق بعينها يحظر على الطائرات بدون طيار التحليق فيها مثل المناطق حول المطارات، كما يمكن أن يتضمن حدوداً قصوى للارتفاع فوق سطح الأرض.

اقرأ: أفريقيا: فضاء رحب لتجارب الطائرات بدون طيار

في أستراليا: طائرات بدون طيار للمساعدة في إطفاء الحرائق وحالات الطوارئ

طائرات بدون طيار تحمل مساعدات طبية ووسائل تواصل مع الأطباء

في رواندا: شبكة من الطائرات بدون طيار لتوصيل المستلزمات الطبية الضرورية

في ملاوي: الطائرات بدون طيار لنقل اختبارات تشخيص إصابة الأطفال بفيروس نقص المناعة المكتسبة

 

المصدر

إضافة تعليق على المقاله