تقرير بريطاني جديد يدعو إلى مراجعة استراتيجيات المدن الذكية

أصدرت مؤسسة الابتكار البريطانية Nesta تقريراً جديداً يطالب صنّاع القرار بمراجعة استراتيجيات المدن الذكية الخاصة بمدنهم بشكل جذري.

ويرى التقرير الذي حمل عنوان “Rethinking Smart Cities from the Ground Up” أن بعض أفكار المدن الذكية قد انتهى بها المطاف إلى الوجهة الخطأ حيث أنها في أغلب الأحيان تلجأ إلى استخدام الأجهزة والحلول التكنولوجية باهظة الثمن عوضاً عن الاستفادة من الحلول  الأقل ثمناً. كما أشار التقرير إلى أنّ المدن غالباً ما تهتم باستعراض الأفكار التكنولوجية المثيرة عوضاً عن الاستجابة لاحتياجات المواطنين الحقيقية. وبالتالي، يمكن القول أنّ العديد من المدن الذكية لم تتمكن من الإيفاء بوعودها، مما أوقعها في شرك التكلفة الباهظة مقابل عوائد أقل.

وفي حين أثنى التقرير على بعض المدن لتركيزها على الاستفادة من الإمكانات المهولة للتكنولوجيا الرقمية لتحسين مستوى أدائها، فقد أشار إلى أنّ علي صناع القرار في هذه المدن ألّا يكتفوا بإستراتيجيات التسويق البسيطة مثل “Technology Push” التي تعتمد على إدراج التكنولوجيا الحديثة إلى الأسواق قبل أن تبرز الحاجة إليها.

كما يشير التقرير إلى أربعة أخطاء عادة ما يقع صنّاع القرار فيها عند وضع استراتيجية مدنهم الذكية وهي:

  1. التوجّه نحو التكنولوجيا مباشرة قبل النظر إلى طبيعة المشكلة
  2. الاعتماد على أدلة غير كافية أو ابتداعها
  3. عدم الالتفات إلى تجارب الآخرين في السعي نحو  الإرتقاء بمدنهم
  4. السماح بإشراك المواطنين بشكل محدود

يرى التقرير أنه إذا ما أراد صنّاع القرار أن تنجح المدن الذكية، فعليهم أن يديروا نماذج أولية لمدن ذكية تتمحور حول المواطنين واستخدام البيانات المفتوحة والمنصات المفتوحة وإشراك الشركات الصغيرة ومؤسسات المجتمع المدني في مشاريع المدن الذكية.

لمزيد من التفاصيل يمكنكم الاطلاع على النسخة الكاملة للتقرير (باللغة الانجليزية)