تكنولوجيا وكالة ناسا للتّنبوء بالحفر الغائرة في شوارع ولاية فلوريدا الأميركية

كثيراً ما نسمع أنّ الأرض ابتلعت منزلا أو محلات في ولاية فلوريدا الأمريكية نتيجة لتكون الحفر الغائرة (sinkhole) والتي ربما كان أشهرها الحفرة العملاقة التي تشكّلت في ابريل /نيسان من العام الماضي بالقرب  من عالم ديزني. وتعدّ ولاية فلوريدا من أكثر الولايات الأمريكية التي تشهد تشكُّل مثل هذه الحفر الغائرة وفقاً للسلطات هناك.

لمواجهة هذه الظاهرة، قدّمت وكالة ناسا الفضائية إحدى تقنيات الاستشعار عن بعد والتي تسمى ( Interferometric Synthetic Aperture Radar – InSAR)، ويستعمل النظام صور الأقمار الصناعية و الطائرات بدون طيار للكشف عن أي تغيرات في ارتفاع مستوى الأرض عبر الزمن.فقد تشير مثل هذه التغيرات في منطقة ما إلى أن المنطقة معرّضة لتشكُّل الحفر الغائرة. ويمكننا أن نتخيل النظام على أنه جهازأمواج فوق صوتية لأمّنا الأرض.

يقول رونالد بلوم، عالم الجيولوجيا الذي يعمل في مختبر الدفع النفّاث التابع لوكالة ناسا ” تقوم هذه التقنية بمقارنة قراءات الرادار بدقة لقياس التغيرات في سطح الأرض، لكن هذا لاينطبق على كل الحفر الغائرة حيث أن بعضها يحدث بسبب الانهيارات الأرضية دون إحداث أي تغيرات ظاهرة على سطح الأرض”.

المصدر

لمتابعة المزيد حول هذا الموضوع ومواضيع أخرى ذات صلة تابعونا على تويتر وفيسبوك.