توقعات بزيادة استثمارات منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في إنترنت الأشياء

توقعت شركة “آي دي سي” IDC للأبحاث زيادة في استثمارات إنترنت الأشياء على مستوى البرمجيات والمعدات والربط والخدمات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا خلال هذا العام بنسبة 17.86%، لتصل إلى أكثر من 6.6 مليار دولار مُقابل 5.6 مليار دولار في العام الماضي.

كما توقعت الشركة نمو عائدات إنترنت الأشياء بمُعدل نمو سنوي مُركب يبلغ 21.3% خلال السنوات الأربع من 2016 إلى 2020 لتتجاوز 14.3 مليار دولار.

ولفتت “آي دي سي” في تحديثٍ لتقريرها نصف السنوي عن الإنفاق على إنترنت الأشياء إلى سبق التصنيع والمواصلات فيما يخص استثمار المؤسسات في إنترنت الأشياء في الشرق الأوسط وأفريقيا، وتوقعت أن تبلغ استثمارات كل منهما على حدة 1.1 مليار دولار خلال عام 2016. وستحتل المرافق المركز التالي باستثمارات تصل إلى 800 مليون دولار.

وتوقع ويل بابالولا، مُحلل الأبحاث المُتخصص في الاتصالات السلكية واللاسلكية وإنترنت الأشياء والإعلام الرقمي لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا في “آي دي سي”، نمو استثمارات الإمارات العربية المتحدة في إنترنت الأشياء بنسبة 23.74% لتبلغ 436.8 مليون دولار هذا العام مُقارنةً مع 353 مليون دولار في العام الماضي.

وقال بابالولا أن استخدام حلول إنترنت الأشياء في المنطقة سيشهد زيادةً مُستمرة سواءً في القطاع العام أو الخاص في ظل إدراك الجهات المعنية للعائدات الفورية عل استثماراتهم.

ومن المُتوقع أن تنال مراقبة الشحن النصيب الأكبر من الاستثمارات حتى عام 2020، تليها الشبكات الذكية للكهرباء وعمليات التصنيع. كما ستشهد خدمات الرعاية الصحية عن بُعد مستويات مُرتفعة من الاستثمارات خلال السنوات القليلة المُقبلة.

وخلال الفترة المُمتدة بين 2016 و2020 ستنال المباني الذكية والمنازل الذكية والتأمين وشبكات الغاز الذكية القدر الأكبر من الاستثمارات. وقال بابالولا أن تنامي تطور منصات إنترنت الأشياء المُصممة لأغراضٍ مُحددة وتواصل انتشار الأجهزة الذكية سيُساعدان في استخدام تكنولوجيا إنترنت الأشياء.

وبينما ستحتل الصناعة والمواصلات المكانة الرائدة في الاستثمارات الإجمالية لمؤسسات الشرق الأوسط وأفريقيا في إنترنت الأشياء، ستشهد ستة مجالات زيادة بأكثر من 100% في إنفاقها على إنترنت الأشياء بين عاميّ 2016 و2020 وهي: الإنشاء، والصناعات الاستهلاكية، والتأمين، والتصنيع، وتجارة التجزئة، والاتصالات السلكية واللاسلكية. ومن المُتوقع زيادة عائدات الاستثمارات الشائعة بين المجالات المُختلفة بأكثر من الضعف خلال هذه الفترة.

المصدر

مصدر الصورة