جهاز أمن الانترنت في ماليزيا يساعد المتضررين من الفيضانات على استعادة بياناتهم

تقدّم الحكومة الماليزية خدمات استعادة البيانات للأشخاص الذين تضررت أجهزتهم الحاسوبية أو الذكية نتيجة الفيضانات التي اجتاحت الساحل الشرقي في ديسمبر /كانون الثاني من العام المنصرم. حيث سيتوجّه خبراء من أمن الإنترنت الماليزي (CyberSecurity Malaysia) إلى ولايات كيلانتان وباهانج و تيرينجانو الأكثر تضرراً ليساعدوا ضحايا الفيضان على استرجاع البيانات والصور والمعلومات الأخرى من أجهزتهم الذكية (من حواسيب و هواتف ذكية و بطاقات SIM (وحدة تعريف المشترك)  وبطاقات الذاكرة، وفقاً لتصريحات وزارة العلوم و التكنولوجيا و الإبتكار .

وبالطبع ستعتمد عملية استعادة البيانات على درجة الضرر ونوعه، حيث أوضح د. أمير الدين عبد الوهّاب، المدير التنفيذي لأمن الإنترنت في ماليزيا، أن بعض البيانات يمكن استرجاعها  باستبدال المكونات الميكانيكة أو الإلكترونية المتضررة، في حين يمكن استرجاع البيانات من الأجهزة التي تضرر نظامها التشغيلي عن طريق تصليح ملف النظام.

ووفقاً لموقع (فيوتشر جوف) الذي نشر الخبر، سيقدّم الفريق أيضاً خدمات فحص للأجهزة للكشف عن وجود مشاكل تتعلق بعمل الأجهزة  وخدمات لإزالة المعلومات الحساسة من البيانات و مشاركة البيانات مع إدارة البيانات و أمن البيانات.

 

(مصدر الصورة)