ديترويت الأمريكية تلقي بديونها جانباً وتطلق أول بوابة للبيانات المفتوحة

حين أعلنت مدينة ديترويت الأمريكيى إفلاسها في يوليو/حزيران من عام 2013، كانت أكبر بلدية تقوم بمثل هذه الخطوة في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، حيث جاوزت ديونها الـ 18 مليار دولار أمريكي. غير أنّ الأمور في طريقها إلى الانفراج،  ففي ديسمبر/كانون الثاني الماضي، أعلنت المدينة تجاوزها مرحلة الإفلاس، وبدأت الحياة الإقتصادية تستعيد إيقاعها في المدينة شيئاً فشيئاً.

وفي سبيل المضي قدماً نحو التعافي من الأزمة الإقتصادية التي ألّمت بها، أطلقت المدينة  أول بوابة بيانات مفتوحة (Detroit Open Data)، بالتعاون مع شركة (Socrata) التي تقدّم خدمة توفير منصة مفتوحة للبيانات، حيث ستتلقى المدينة منحة إلكترونية من مؤسسة (Socarata Foundation)  التي أسستها الشركة مؤخراً لتشارك خبراتها التكنولوجوية و ممارساتها مع المؤسسات التي تتخذ البيانات نهجاً لها بما يخدم المواطنين، حيث تشمل المنحة إطلاق بوابة ديترويت للبيانات المفتوحة والخدمات التي ستوفرها البوابة للسنوات الثلاث القادمة.  ويرى نيبلوك، المدير التنفيذي للمعلومات في ولاية ديترويت (Chef Information Officer, CIO)، أنّ هذه المبادرة خطوة مهمة  لبيانات المدينة ومساعي تحقيق الشفافية.

المصدر