سنغافورة تبحث توفير هوية رقمية للسكان عبر الهواتف الذكية

ربما يتمكن سكان سنغافورة من استخدام هواتفهم الذكية كوسيلة لإثبات هويتهم في سداد الضرائب والتحويلات المصرفية وفي خدمات أخرى.

وأعلنت أمس “وكالة تكنولوجيا الحكومة” في سنغافورة أو Government Technology Agency بحثها توفير هوية رقمية للسكان؛ بهدف تأمين تعاملاتهم مع الخدمات الحكومية والقطاع الخاص.

وقالت الرئيسة التنفيذية المُكلَفة للوكالة المُزمع تأسيسها رسميًا خلال العام الحالي، جاكلين بوه: “أطلقنا بالفعل طلبًا لتقديم العروض لتوفير هوية رقمية محمولة لسكان سنغافورة سعيًا للوصول إلى هوية رقمية واحدة ومُريحة وآمنة”. واعتبرت أن الهوية الرقمية ستكون أكثر أمنًا من كلمات المرور التي تُستخدم لمرة واحدة. وقالت أن “وكالة تكنولوجيا الحكومة” تتطلع إلى ما يُمكن القيام به من أجل توفير تلك الهوية على الهواتف المحمولة.

وعلاوةً على ارتباط الهوية الرقمية بالخدمات الحكومية، ستتمكن الشركات أيضًا من دمج نظام الهوية الرقمية في أعمالها الخاصة مثل الخدمات المصرفية وتجارة التجزئة عبر الإنترنت. وقالت بوه أن الهوية الرقمية ستكون ابتكارًا جديدًا يُوفر الطبقات التأسيسية اللازمة للتعاملات الأخرى وبناء القطاع الخاص لخدمات الإنترنت استنادًا عليها.

وأوضحت بوه أن الهوية الرقمية الجديدة سترتبط بنظام “سين باس” SingPass الحالي للهوية الذي يُوفر نظام التحقق بخطوتين أو الموُصادقة الثنائية للتعاملات الحكومية عبر الإنترنت.

وتبحث “وكالة تكنولوجيا الحكومة” في سنغافورة عروضًا لجدوى الهوية الرقمية الجديدة مع عددٍ من الموردين من أجلل المُضي قدمًا في تنفيذ المشروع.

المصدر والصورة