سنغافورة تخصص مساراً لاختبار السيارات الذكية وتبدأ سن قوانين خاصة بها

أُعلن في سنغافورة عن تخصيص مكان لاختبار المركبات ذاتية القيادة في الطرقات العامّة كما سنّت قوانين بحيث تضمن اختبار هذه التكنولوجيا بشكل آمن.

فقد اختارت هيئة النقل البري و شركة  جورنج تاون (JTC) المسؤولة عن التخطيط للمدن الصناعية  مساراً ييبلغ طوله 6 كيلومترات في منطقة (One-North Business Park) ليتمكن الراغبون من فحص أنظمة التوجيه و التحكّم لمركباتهم في بيئة حقيقية.

كما تشترط هيئة النقل البري و شركة (JTC)  فحص مستوى السلامة في السيارة و المصادقة عليه قبل اختبار السيارة، ولا بد كذلك – وفقاً لما ورد في موقع (فيوتشر جوف)- من تزويد السيارات بجهاز تدوين البيانات مثل تاريخ إجراء الفحص و وقته، و سرعة السيارة و إن كانت السيارة على وضعية القيادة الذاتية، علماً بأنه لا يُسمح  بقيادة السيارات على  وضعية القيادة الذاتية في  خارج الطرق المحددة لإجراء الفحص.  كما يجب على الراغبين باختبا ر نماذجهم الأولية التقدّم بطلب إلى الأجهزة المعنية للحصول على تصريح يخوّلهم بذلك.

ستبدأ عملية فحص السيارات  في مارس/آذار القادم حيث ستكون التصاريح سارية الصلاحية لمدة سنة واحدة يمكن تجديدها.

تعتبر هذه الخطوة جزءاً من خطط سنغافورة لإدخال السيارات ذاتية القيادة إلى الطرقات العامّة، حيث بدأت هيئة النقل البري بالعمل مع مؤسسة العلوم والتكنولوجيا و الأبحاث (Agency for Science, Technology and Research) منذ أغسطس / آب الماضي لإجراء الأبحاث على هذه التكنولوجيا و اختبارها.