سنغافورة تختبر توظيف تكنولوجيا الواقع المُعزز للحد من الضوضاء

تعتزم سنغافورة الاستفادة من تكنولوجيا الواقع المُعزز Augmented Reality لاختبار وسائل الحد من الضوضاء في المناطق العامة والسكنية. وتشترك “جامعة نانيانج للتكنولوجيا” مع “مجلس تطوير الإسكان” في إنشاء نظام لمحاكاة مستويات الضوضاء في المدن.

ومن شأن هذا النظام السماح للمصممين بالاستماع إلى محاكاة الأصوات ومُتابعة كيفية تفاعل المصادر المختلفة للضوضاء مع بعضها البعض بواسطة جهاز الواقع المُعزز. وسيُتيح هذا التوصل إلى تصميمات أفضل للمساحات العامة والسكنية مثل الاستفادة من التهوية الطبيعية في تقليل الضوضاء في المساكن.

وتلقى الاقتراح تمويلًا من وزارة التنمية الوطنية والمؤسسة الوطنية للأبحاث، ويُضاف إليه أربعة مشروعات بحثية أخرى. وبلغ إجمالي تمويل المشروعات الخمسة 14 مليون دولار أمريكي ضمن منافسة الابتكار الوطنية للأرض والمعيشة.

وتتعاون “جامعة نانيانج للتكنولوجيا” وهيئة البناء والتشييد في مشروعٍ آخر يستخدم النماذج ثلاثية الأبعاد في تقليل النفقات وتحسين مشروعات البناء تحت الأرض. ويتضمن النظام إنشاء بئر افتراضي في الموقع المُحتمل للبناء، وتحليل مدى مُلائمة الظروف الجيولوجية للمشروع.

وسيُساعد هذا في التوصل إلى تصميمات أكثر دقة يُمكن الثقة بها والتقليل من النتائج المجهولة والمشكلات غير المتوقعة في مشروعات الإنشاء تحت سطح الأرض. وسيُفيد مثل هذا النظام الحكومة والقطاع الخاص على حدٍ سواء في إنشاء المباني والطرق ومحطات القطارات.

وقال البروفيسور يونج كويت يو، العالم الرئيسي المسؤول عن منافسة الابتكار الوطنية، أن هذه المشروعات تُعالج التحديات الاستراتيجية التي تُواجهها سنغافورة في تنظيم المساحات وتحسين المعيشة. وحددت المسابقة أمام الباحثين أهدافًا منها زيادة الكفاءة في مشروعات البناء تحت الأرض بنسبة 50%، وتقليل درجة الحرارة المحيطة أربع درجات مئوية، والحد من الضوضاء في المناطق السكنية بمقدار 10 ديسيبل.

المصدر والصورة