شرطة عمان السلطانية تكافح الجريمة بنظام موحّد للقياسات الحيوية

اتخذت شرطة عمان السلطانية خطوة من شأنها تسريع معالجة القضايا الجنائية وذلك بإطلاقها نظاماً موحداً للقياسات الحيوية (Biometric) يشمل جميع أقسام التحريات و التحقيقات الجنائية في مختلف الولايات.

يهدف مشروع القياسات الحيوية الموحد الجديد والذي أُطلق عليه اسم “يقين” إلى تسرّيع عملية حل القضايا الجنائية و تعقّب المجرمين، حيث قال أحد المسؤولين من شرطة عمان السلطانية  في تصريحات له لصحيفة “تايمز أوف عمان” التي نشرت الخبر:

سيكون هناك خادم (server) موحد للقياسات الحيوية في كل الولايات ليسهل على أقسام التحقيق الوصول إلى المعلومات من أي مكان”، وأشار إلى أنّه سيساعد في منع الجريمة، دون ذكر التفاصيل.  و استطرد المسؤول أنّه سيتم بناء مختبرات جديدة مزوّدة بتكنولوجيا متفوقة في بعض الولايات مما سيساعد في الارتقاء بأداء قسم التحريات والتحقيقات الجنائية في كافّة أنحاء السلطنة.

كما أشادت شرطة عمان السلطانية بدور رفع مستوى الرقابة و تكثيف الدوريات في تراجع الجريمة من 15,364 في عام 2013 إلى 13,044 في عام مسجلة تراجعاً ملحوظاً بنسبة 15%.

 

الصورة من موقع www.govinfosecurity.com