شركة أميركية تجلب ممارسات “اقتصاد المشاركة” إلى القطاع الحكومي

يبدو أن مفهوم “اقتصاد المشاركة” قد وجد طريقه أخيرا إلى القطاع الحكومي .. على الأقل في الولايات المتحدة الأميركية. فقد بدأت شركة (Munirent) بتوفير خدمة  تتيح للبلديات تأجير المعدات لبعضها البعض لتحقق عدة مزايا على رأسها توفير الكلفة المالية.

أُطلقت شركة (Munirent) في يناير/ كانون الثاني واشترك في خدماتها بالفعل ستة بلديات بادروا بتسجيل معداتهم في قاعدة بيانات الشركة لمشاركتها فيما بينهم لكنها لم تبدأ بتنفيذ ذلك حتى الآن.

تقول الشركة أن فكرة الخدمة تتمثل في توفير بنية تحتية اقتصادية تعزز الكفاءة في القطاع الحكومي إذ إن هنالك الكثير من البلديات التي لديها معدات وآليات تظل غير مستخدمة لأوقات طويلة، ويمكن أن تقوم بتأجير هذه المعدات إلى بلديات أخرى في مناطق مجاورة لا تتوفر لديها الموارد المالية لشراء المعدات أو تحتاجها فقط للاستعمال في أوقات محدودة.

الاشتراك في الخدمة مجاني، وتتقاضى شركة ( Munirent) ما بين 10 و 20 في المئة من قيمة تأجير  المعدات.

المصدر