#عام_القراءة في الإمارات: دعوة لعصف ذهني لتقديم أفكار لتشجيع القراءة

أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، دعوة لعصف ذهني على المستوى الوطني يُناقش سُبل ترسيخ القراءة كعادة مجتمعية، ونشرها في أوساط الشباب من خلال المُشاركة في وسم #عام_القراءة في “تويتر”.

وجاءت دعوة الشيخ محمد بن راشد من خلال تغريدة نشرها اليوم في حسابه في “تويتر”:

وأوضح في تغريدتين تاليتين أن الدعوة تستهدف تأسيس استراتيجية على المدى الطويل تجعل من القراءة جزءًا أصيلًا في الهوية والثقافة، على أن يلي جمع الأفكار والمقترحات تنظيم “خلوة المائة” التي ستضم أهم مائة شخصية وطنية معنية بالقضية تتولى مناقشة هذه الأفكار:

وشارك عشرات المغردين بأفكارهم في وسم #عام_القراءة، ومنها تشجيع الطلاب وتطوير مكتبات المدارس وتنظيم مسابقات وأنشطة للقراءة الجماعية، وتوفير تطبيقات ذكية لتصنيف الكتب، ومكتبة إلكترونية لكل مؤسسة حكومية، وربط القراءة بشبكات الإنترنت المجانية، وتوفير أسواق للكتب الستعملة، ومكتبات للكتب الإلكترونية، وإضافة جائزة للموظف القارئ واعتبار القراءة عنصرًا هامًا في مقابلات التوظيف.

وكانت الإمارات قد أعلنت مطلع الشهر الحالي عام 2016 عامًا للقراءة ضمن خطة أكبر لدفع مسار التنمية نحو مزيد من الاعتماد على العلم والمعرفة والابتكار، وجعل البلاد عاصمة للثقافة والمعرفة. الأمر الذي يتضمن تغييرًا سلوكيًا على مستوى المجتمع وإعداد برنامج وطني شامل لتنشئة جيل مُحب للقراءة والإطلاع، باعتبار القراءة أساسًا لتطور المجتمعات.

مصدر الصورة