في جنوب أفريقيا: افتتاح أول مطار يعمل بالطاقة الشمسية في أفريقيا

افتتحت جنوب أفريقيا أول مطاراتها العاملة بالطاقة الشمسية، ويُعد الأول في قارة أفريقيا أيضًا. ويقع “مطار جورج” في محافظة كيب الغربية، ويخدم سنويًا ما يزيد عن ستمائة ألف مُسافر.

وسيُسهِم المشروع خلال مرحلته الأولى بنسبة 40% من احتياجات المطار من الكهرباء، على أن يعمل بشكل مُستقل عن شبكة الكهرباء الوطنية عند اكتماله. ويجري توليد الطاقة الشمسية من خلال ألواح ضوئية بتكلفة مليون دولار تقريبًا. وتستهدف “شركة جنوب أفريقيا للمطارات”، التي تُدير “مطار جورج” إلى جانب ثمانية أخرى، اعتماد جميع مطاراتها على الطاقة المُتجددة.

وخلال الافتتاح، قالت وزيرة النقل في جنوب أفريقيا، ديبو بيترز، أن المشروع “يُثبت على نحوٍ رائع التزام حكومة البلاد بتوليد الطاقة النظيفة والاستدامة، فضلًا عن الدور مُتزايد الأهمية لبلادنا فيما يتعلق بقضايا التغير المُناخي”.

وقالت بيترز أن الاستفادة من الطاقة الشمسية في المطار ستُوفر سنويًا 1.2 مليون لتر من المياه، وهو أمر مهم بالنظر إلى مواجهة جنوب أفريقيا أسوأ موجة جفاف خلال عقدين.

وشهد العام الماضي افتتاح أول مطار في العالم يعتمد على الطاقة الشمسية، وهو “مطار كوشين الدولي” في مدينة كوتشي جنوبي الهند بتكلفة 9.5 مليون دولار. ويُعد رابع أكبر المطارات الدولية في الهند من ناحية أعداد المسافرين. ويُلبي جميع احتياجاته من الكهرباء من خلال الطاقة الشمسية، ويُنتج ما يفيض عن متطلباته اليومية.

وفي العام الماضي وفي أفريقيا أيضًا افُتتح بمشاركة عدة أطراف أول ملعب من نوعه في أفريقيا يحصل على الكهرباء اعتمادًا على الطاقة الشمسية في مدينة لاجوس في نيجيريا، كما يستفيد من الطاقة الحركية الناتجة عن حركة اللاعبين.

المصدر والصورة