في دبي: إصدار قانون لإنشاء “مؤسسة بيانات دبي”

أصدر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قانونًا جديدًا لإنشاء “مؤسسة بيانات دبي” ضمن استراتيجية التنمية الذكية لدبي.

وتهدف “مؤسسة بيانات دبي” إلى تعزيز قدرات الإمارة في نشر البيانات وتبادلها، والإسهام في بناء قاعدة معرفية تُفيد مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى التنسيق بين الجهات الحكومية لضمان تطبيق أحكام القانون الذي يحمل رقم 2 لعام 2016.

ووفقًا للقانون تتبع المؤسسة “مكتب مدينة دبي الذكية”، وسيشغل يونس عبد العزيز الحاج محمود آل ناصر منصب المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي، إلى جانب وظيفته الحالية كمساعد مدير عام مكتب مدينة دبي الذكية.

وأتاح القانون للمؤسسة الجديدة عقد الشراكات مع المؤسسات الحكومية والخاصة لتمويل البرامج والمشروعات التي تنفذها. كما ستتولى “مؤسسة دبي للبيانات” تكوين هيكل للبيانات يضمن انسيابية تدفقها، ويسمح للأنظمة الحكومية بالتعامل معها وإصدار النتائج الصحيحة لجميع القطاعات.

وتلعب البيانات وتحليلها دورًا بارزًا في بناء المدن الذكية عمومًا وفي مساعي دبي للتحول إلى مدينة ذكية؛ إذ يعتمد مفهوم “تجربة حياة المتعامل” على فهم المعلومات المتدفقة وتحليلها. وتعود هذه البيانات إلى الساكن، ومرافق المدينة، والجهات الحكومية والخاصة. ويُمثل هذا الأمر تحديًا كبيرًا بسبب حاجة هذا القدر الهائل من البيانات الضخمة إلى تحليل فوري، وشمولها أنواعًا متعددة من الرسائل والمعلومات البيانية والإحصائية والبصرية والصوتية.

مصدر الصورة