في دبي: اعتماد الخدمات الحكومية المُشاركة في “سباق بناة المدينة” لعام 2016

يُنظم “مركز نموذج دبي” التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي في الإمارة تجمع الدورة الثانية من “سباق بناة المدينة” منتصف شهر يناير/كانون الثاني المُقبل. ويهدف السباق إلى إتاحة بيئة عمل تفاعلية بين الجهات الحكومية لتعزيز العمل المشترك فيما بينها، والمُساهمة في تحقيق أهداف خطة دبي لعام 2021.

ويُعد “سباق بناة المدينة” تجمعًا سنويًا لفرق عمل تضم أكثر من جهة حكومية في دبي تشترك معًا في تقديم خدمة معينة. واعتمد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الخدمات الحكومية المشتركة للدورة الثانية من السباق لعام 2016.

وتشمل الخدمات الأربع المشتركة في الدورة الجديدة من “سباق بناة المدينة”:

  • خدمة “المنافذ الجوية”: تشترك فيها كلٌ من “مطارات دبي”، و”الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي”، و”القيادة العامة لشرطة دبي”، و”هيئة الإمارات للهوية”.
  • خدمة “مزاولة الأعمال التجارية”: تُقدمها “دائرة التنمية الاقتصادية بدبي”، وتُشارك فيها “بلدية دبي”، و”دائرة الأراضي والأملاك”، ووزارة العمل.
  • خدمات “الفصل في الدعاوى القضائية للمحكمة العمالية”: تُقدمها “محاكم دبي” بالتعاون مع “اللجنة الدائمة لشؤون العمال بدبي”، و”القيادة العامة لشرطة دبي”، إلى جانب وزارتيّ العمل والعدل.
  • خدمات “صحة الأطفال”: تتعاون في تنفيذها “هيئة الصحة بدبي”، و”بلدية دبي”، و”هيئة المعرفة والتنمية البشرية”، بالإضافة إلى “منطقة دبي التعليمية”. وتسعى إلى تقديم مُبادرات من شأنها الحفاظ على صحة الأطفال، ووقايتهم من السمنة، والوصول لأفضل المؤشرات الصحية في المستقبل، وخفض مُعدلات الإصابة بالأمراض المرتبطة بنمط الحياة لدى الأطفال مثل السكري. ويُخطط الفريق للتركيز على معالجة أسباب البدانة وسواها من الظواهر ذات التأثير السلبي على صحة الأطفال في دبي.

وقال الشيخ حمدان بن محمد بن راشد: “استطاع (سباق بناة المدينة) خلال دورته الأولى تحقيق الأهداف التي وُضع من أجلها؛ وهي توحيد الجهود بين مختلف الجهات لتقديم أفضل المبادرات والحلول المبتكرة لتسهيل الحصول على هذه الخدمات من قِبل المتعاملين”.

ويسبق تنظيم تجمع “سباق بناة المدينة” عقد جلسات بحضور المتعاملين مع هذه الخدمات، والمُشاركين في تقديمها لدراسة الوضع الراهن للخدمة، ما يُتيح تقديم حلول مبتكرة ومبادرات لتحسينها.

وخلال دورة عام 2015 اشتركت ستة عشر جهة حكومية، تعاونت كل أربعة منها في خدمات شملت: خدمة الإسعاف الطارئ، وخدمات الرعاية الاجتماعية، وخدمات الكهرباء والمياه وشهادات عدم الممانعة المتعلقة بها، وخدمات الموهوبين والمبدعين. وأسفرت الدورة الأولى من السباق عن تنفيذ أربعة عشر مبادرة ريادية.

وينطلق “سباق بناة المدينة” مع بداية العام بهدف تحسين مجموعة من الخدمات الحكومية المشتركة، وخلق منافسة بين الفرق المشاركة لتحسين هذه الخدمات. ويلي تجمع “سباق بناة المدينة” عمل الجهات المشاركة على تنفيذ المبادرات حتى شهر سبتمبر/أيلول، وتتقدم هذه الفرق بعدها لنيل “كأس بناة المدينة” ضمن “جائزة حمدان بن محمد للحكومة الذكية”، ويتم الإعلان عن الفريق الفائز خلال الحفل السنوي للجائزة.