في دبي: التحول الإلكتروني لخدمات هيئة الطرق والمواصلات وفر 515 مليون درهم في عام 2013

أسهم التحول الإلكتروني لخدمات هيئة الطرق والمواصلات في دبي  في ارتفاع نسبة التوفير في المعاملات الحكومية من 237 مليون درهم في 2011 إلى 477 مليوناً و481 ألف درهم في عام 2012، ليصل إلى 515 مليوناً و233 ألف درهم في عام 2013.

جاء ذلك في تصريحات لمطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات نشرتها صحيفة البيان الإماراتية، والتي نشرت أيضاً في التفاصيل أن حجم التوفير في استهلاك الوقود ارتفع من 296 ألف لتر في 2011 إلى 644 ألف لتر في 2013، وبلغ عدد ساعات التوفير في وقت المتعاملين 61 ألف ساعة في 2011، ارتفعت إلى 153 ألف ساعة في 2013، وقدر حجم التوفير المادي للمتعاملين بنحو ثلاثة ملايين و362 ألف درهم في 2011، ارتفع إلى سبعة ملايين و635 ألف درهم في 2013.

وأضاف مطر الطاير:

ارتفع عدد المعاملات المنجزة إلكترونياً من مليون و746 ألف معاملة في 2011 إلى أكثر من مليوني معاملة في 2013، ونتج عن هذا التحول خفض عدد الأوراق المستهلكة من مليونين و767 ألف ورقة في 2011 إلى ستة ملايين و272 ألف ورقة في 2013، وهو ما يعني خفض عدد الأشجار المقطوعة من قرابة 100 شجرة في 2011 إلى 215 شجرة في 2013، كما ساهم التحول الإلكتروني في خفض الانبعاثات الكربونية (البصمة الكربونية) من 955 كيلوغراماً في 2011 إلى أكثر من مليونين و68 ألف كيلوغرام في 2013.