في كاليفورنيا: مشروع تجريبي لاستخدام حافلات ذاتية القيادة في مجمع لمكاتب العمل

تشهد ولاية كاليفورنيا الأمريكية خلال صيف العام المُقبل انطلاق مشروع تجريبي لاستخدام اثنتين من الحافلات ذاتية القيادة لنقل موظفي الشركات في مجمع مكاتب في مدينة سان رامون.

ونالت شركة “إيزي ميل” EasyMile الفرنسية موافقة من “سلطة النقل في كونترا كوستا” لاستخدام حافلاتها المشتركة ذاتية القيادة التي تحمل اسم “إي زد 10” EZ10. وستعمل المركبتان في مجمع مكاتب “بيشوب رانش” Bishop Ranch، الذي يمتد على مساحة 585 فدان، ويضم عددًا من الشركات الكبيرة منها “شيفرون” و”أيه تي آند تي” و”جنرال إلكتريك”.

وتُستخدم مركبات “إي زد 10” بالفعل في إيطاليا وفرنسا وفنلندا وسويسرا وأسبانيا. ويُمكنها نقل عدد يصل إلى اثني عشر راكبًا، وتصل سرعتها القصوى إلى 25 ميل في الساعة ما يُعادل 40.2 كيلومتر، وتبلغ سرعة الرحلة 19.3 كيلومتر في الساعة.

ولا تتوافر مركبات “إي زد 10” على عجلة قيادة، ويُمكنها السير في حلقة محددة سلفًا، والتوقف في كل محطة أو في المحطة النهائية، وتستعين بأجهزة استشعار متنوعة، ونظام تحديد المواقع الجغرافية للتعرف على مسارها ووجهتها، وتعمل في بيئات مغلقة كالجامعات وحدائق الترفيه.

وبغرض التوافق مع معايير النقل في ولاية كاليفورنيا، ستُضيف شركة “إيزي ميل” عجلة قيادة ودواسات للمكابح والوقود إلى مركبات “إي زد 10″، بحسب ما ذكرت لينسي ويلز، المتحدثة باسم “سلطة النقل في كونترا كوستا”.

وتُعد “إيزي ميل” مشروعًا مشتركًا بين “ليجير جروب” Ligier Group لصناعة السيارات وشركة التكنولوجيا “روبوسوفت” Robosoft. ويُعتبر هذا مشروعها الأول في الولايات المتحدة.

ويأتي إلى جانب مشروعات أخرى للسيارات ذاتية القيادة، وفي العام الماضي أصدر “قسم المركبات الآلية في كاليفورنيا” قواعد لاختبار هذا النوع من السيارات، وحتى الآن حصلت عشر شركات على الترخيص ومنها “جوجل” و”تسلا موتورز” و”هوندا”.

وستبدأ “إيزي ميل” اختبار مركبات “إي زد 10” في محطة “جو منتوم” GoMentum Station المُخصصة حاليًا لاختبار السيارات ذاتية القيادة، وشغلتها سابقًا محطة كونكورد للأسلحة البحرية.

المصدر