في مدينة بيتسبرج الأمريكية: تطبيق لاستقبال بلاغات المواطنين عن الاحتيال وإهدار المال العام

أطلقت مدينة بيتسبرج في ولاية بنسلفانيا الأمريكية تطبيقًا جديدًا للهواتف الذكية يسمح للموظفين والمواطنين بالإبلاغ عن اشتباههم بوقوع عمليات تلاعب أو غش أو سرقة أو إهدار للمال العام دون الكشف عن هوياتهم.

وخلال إطلاق تطبيق “PGHWatchdog” الخميس الماضي قال المراقب المالي للمدينة، مايكل لامب: “لدينا موظفون في كل حي في المدينة، ولدينا مواطنون يراقبونهم. يمنح التطبيق الفرصة للمواطنين للإبلاغ فوريًا عن أي نشاط يرون فيه هدرًا أو إساءة للاستخدام”.

وفضلًا عن إمكانية الإبلاغ، يُوفر التطبيق روابط لموقع “أوبن بوك بيتسبرج” Open Book Pittsburgh الذي يعرض تقارير مالية للحملات والعقود وجماعات الضغط، و”فيسكال فوكس بيتسبرج” Fiscal Focus Pittsburgh الذي يُقدم دليلًا تفاعليًا للميزانية والمراجعات المالية والتقاير، بالإضافة إلى موقع يعرض المقتنيات التي لم يطالب أحد بملكيتها في المدينة.

ويتوافر تطبيق PGHWatchdog مجانًا لنظامي “آي أو إس”، و“أندرويد”. وتولت تطويره شركة “بريل فورج” Purple Forge للبرمجيات بتكلفة عشرين ألف دولار، كما يتطلب ثلاثة آلاف دولار للصيانة المستمرة.

وشجع لامب مواطني بيتسبرج على الإبلاغ عن أية أمور لا تسير على النحو الصحيح عند تعاملهم مع الخدمات الحكومية سواءً كانت الحصول على ترخيص أو الذهاب لحلبة التزلج على الجليد.

وقال: “في تلك المناطق حيث تتبادل الأيدي الأموال نرغب في ضمان وجود الضوابط المناسبة موضع التطبيق. وحتى إذا كان الأمر يتعلق في كثيرٍ من الأحيان بمبالغ قليلة فلا تزال ضمن المال العام، ولذلك نود التأكد من أن لدينا أكبر عدد من الأعين على الموقف قدر الإمكان”.

وكانت بيتسبرج قد أطلقت خطًا هاتفيًا للإبلاغ عن عمليات الاحتيال والغش في عام 2013، وتلقت نحو خمسين بلاغًا أسفر بعضها عن تدقيق للحسابات وإحالات إلى مكتب التحقيقات المحلي الذي يبحث في الشكاوى المُقدمة ضد موظفي المدينة.