ماليزيا تستخدم الطائرات من دون طيار لمواجهة الجرائم على الحدود

تُخطط الشرطة الملكية الماليزية للاستعانة بطائرات من دون طيار لتتبع الجرائم في المناطق الحدودية النائية، بحسب ما نشرت وكالة الأنباء الماليزية “برناما”.

وستستعين الشرطة بمركبات عملاقة للدوريات وطائرات الهليكوبتر والأنظمة الجوية غير المأهولة أو الطائرات من دون طيار من أجل تحسين إمكانات المراقبة على الحدود والحد من الجرائم العابرة للحدود. وأوضحت مديرة الموارد الاستراتيجية والتكنولوجيا في الشرطة، داتوك زاليها عبد الرحمن، أن المعدات الجديدة ستحل مكانة مركبات الدوريات المحمولة القديمة والسيارات العادية المُستخدمة أثناء العمليات.

وقالت عبد الرحمن: “يتعين علينا تجهيز وحدات النخبة بالمعدات التكتيكية ومُعدات المراقبة للحد من الهجمات الإرهابية والجرائم العابرة للحدود ولدعم دوريات الحدود”.

وأضافت أن الشرطة ستُزود المقرات الرئيسية في المناطق وأقسام الشرطة والسجون بكاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة؛ بغرض تعزيز مستوى الأمن ومصداقية الشرطة الملكية الماليزية.

وعلاوةً على ذلك، ستُحسن الشرطة الملكية الماليزية نظم الاتصالات اللاسلكية وتكنولوجيا المعلومات المستخدمة في جمع المعلومات والتحقيقات ومراجعة التقارير؛ لضمان تحديث إمكاناتها اللوجيستية.

مصدر الصورة