مدينة أميركية تستخدم الإعلام الإجتماعي لمحاربة الجوع وهدر الطعام

أطلقت مدينة الك جروف في شمال ولاية كاليفورنيا الأمريكية  بالتعاون مع شركة (CropMobster) مشروعاً لمحاربة الجوع ومعالجة مشكلة هدر الطعام و بناء اقتصاد قائم على فكرة من المزرعة إلى المائدة.

توفر الشركة منصة للتبادل المجتمعي عبر الانترنت تمكن أي فرد من المجتمع من إرسال تنبيهات عن وجود أغذية فائضة عن حاجته يرغب بالتخلص منها، ثم يقوم الموقع بتعميم الرسالة التنبيهية ونشرها على نطاق واسع عبر البريد الإلكتروني ومنصات الإعلام الإجتماعي المختلفة مما يوفر لأعضاء الجمعيات الخيرية ومؤسسات  إغاثة الجائعين وآخرين فرصة للحصول على الطعام لمن هم بحاجة له.  وفيما يلي بعض الأمثلة العملية التي تدل على نجاعة التجربة:

  • نادي مدرسة الك جروف الثانوية لمزارعي المستقبل في أميركا: أرسل رسالة تنبيهية عن توفر 240 بيضة لمخازن الطعام المحلية ومن المتوقع توفر 144-180 بيضة أسبوعياً.
  • كما وجد وسيط الأغذية  جوش جوردن في المبادرة منقذاً  له حين لم يتمكن من إيجاد من يشتري عشرة أطنان من الخيار ولم يرغب في إلقائها.

المصدر

ماذا لو طبّقت مدن أخرى حول العالم هذا البرنامج على نطاق دولي؟ هل سيسهم هذا في القضاء على المجاعات التي تفتك بأرواح العديد من الأطفال في أنحاء العالم؟ وما انعكاساته على التجارة العالمية؟ شاركونا بآرائكم عبر خانة التعليقات أدناه.