هيئة الإذاعة البريطانية تقدّم لطلاب المدارس أجهزة حاسوب جيب لتعلم البرمجة

ستقدّم هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” بالتعاون مع ما يزيد على عشرين شركة تكنولوجية مبادرة لتقديم أكثر من مليون جهاز حاسوبي يوضع في الجيب لطلاّب المدارس البريطانية الذين تتراوح أعمارهم بين إحدى عشر واثنتي عشر سنة.

تهدف المبادرة التي تدعمها شركات تكنولوجية كبرى مثل مايكروسوفت و سامسونج إلى تشجيع الابتكار الرقمي وإطلاق الطاقات الإبداعية في البرمجة بين أفراد الجيل الصاعد وذلك بوضع اللوحة الحاسوبية “micro:bit” بين أيديهم.

لاتختلف لوحة البي بي سي الإلكترونية “microbit” عن الأدوات الإلكترونية التعليمية التي سبق أن ظهرت من أمثال “Arduino” و “Rapsberry Pi” . ولوحة “micro:bit” عبارة عن لوحة كهربائية تجمع عدة أجزاء إلكترونية يمكن برمجتها و تعديلها. وعلى الرغم من عدم وجود شاشة عرض فهي تحتوي على  خمسة وعشرين رزاً تنبيهياً مضيئا قابلاً للبرمجة، وهو كافٍ لإجراء الإختبارات و إضافة تعديلات على الأجهزة الأخرى و على الخدمات السحابية على حد سواء. كما أنّه يحتوي على مقياس للسرعة و بوصلة مغناطيسية لتحديد الإتجاهات و وصلة لناقل البيانات “USB” و زرين قابلين للبرمجة و ثلاث حلقات للمدخلات و المخرجات و قطعة للتواصل عبر البلوتوث، يمكن تعديله ليكون جهاز تحكّم أو إستشعار أو واجهة للهواتف النقالة أو الحواسيب أو حتى منتج إلكتروني للمستهلكين. تقول البي بي سي أننا سنراه بين أيدي الطلاب في أكتوبر/تشرين أول المقبل.

المصدر