هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في تحويل قناتها الإخبارية إلى الشبكة العنكبوتية بالكامل

تنظر هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” في اعتماد الانترنت وحده لبث قناتها لإخبارية في خطوة تهدف للتقليل من النفقات تشابه ما اتخذته بشأن قناتها التلفزيونية الثالثة.

وبحسب ما أوردت صحيفة الجارديان، فقد بدأ العمل على تقييم أثر تحويل بث القناة الإخبارية على شبكة الإنترنت قبل أن تكشف الحكومة النقاب عن إتفاقية التسوية التي عقدتها مع الهية بشأن رسوم الترخيص الاثنين الماضي والتي بموجبها سيترتب على الـ “بي بي سي” تحمّل 750 مليون جنيه إسترليني رسوم ترخيص مفتوح لمن تجاوزت أعمارهم الخامسة والسبعين بحلول عام 2020.

وفي هذا الشأن أعدّت الهيئة بحثاً حول القناة الإخبارية التي تكلّف 66.2 مليون جنيه إسترليني والبحث في مستقبلها و كيف يمكن للـ “بي بي سي” أن تغطي نفقات البث الحي للأخبار في المستقبل على نطاق أوسع غير أنّها لم تصل إلى قرار نهائي بخصوص القناة الإخبارية حتى الآن.