وزارة الاتصالات في قطر تنشر وثيقة سياسة “المشاركة الإلكترونية” للمؤسسات الحكومية

نشرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في قطر وثيقة سياسة المشاركة الإلكترونية والتي تهدف إلى “إرساء ثقافة وممارسات المشاركة الإلكترونية في الجهات الحكومية وتحسين الشفافية والمشاركة العامة، وبالتالي مساعدة دولة قطر في تحقيق أهداف التنمية الوطنية”.

وتغطي وثيقة السياسة مجالين أساسيين هما:

  • التزام حكومة دولة قطر ببذل جهود فعّالة للتشاور والسعي لاستطلاع آراء الجمهور وملاحظاتهم من خلال الاستشارة العامة.
  • إشراك وتمكين الجمهور من المشاركة في عملية صنع السياسات من خلال مختلف أدوات التواصل الإلكتروني بما في ذلك الاستطلاعات الإلكترونية، وتقديم الاقتراحات والتعليقات، إلخ عبر الإنترنت. 

وتطبق سياسة المشاركة الإلكترونية على جميع الجهات الحكومية في دولة قطر وعلى اتصالاتها الإلكترونية وأنشطتها المتعلقة بمشاركة الجمهور التي تغطي المجالين المذكورين أعلاه.

وبحسب الوثيقة فإن هذه السياسة سترسي إجراءات محددة لضمان اتخاذ جميع الجهات الحكومية  خطوات لتعزيز تداول المعلومات والاستشارة العامة والتعاون مع الجمهور في قطر، وذلك من خلال استخدام وسائل الاتصال عبر الإنترنت في إطار القوانين والسياسات واللوائح أو العقود المرعية أو المعمول بها.

وذكرت الوزارة في مقدمة الوثيقة كذلك أن إطلاق هذه الوثيقة يأتي منسجماً مع استراتيجية التنمية الوطنية لدولة قطر 2011 – 2016، التي تؤكد على ضرورة تعزيز الكفاءة والشفافية في تقديم الخدمات العامة لتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 للتقدم الاجتماعي والتنمية البشرية، كما تنص الاستراتيجية على أنه من أجل بناء مجتمع قائم على المعرفة، فإنه من الأهمية بمكان لدولة قطر على المدى البعيد أن تخلق ثقافة مفتوحة وشفافة تتسم بالمحافظة على حداثة أسس المعرفة وسهولة الوصول إليها؛ الأمر الذي ينعكس بدوره على تطوير القدرة والثقافة لمعالجة ومشاركة المعلومات بانتظام.

يمكنكم الحصول على سياسة المشاركة الإلكترونية بنسختيها العربية والانجليزية من موقع الوزارة.

One Response