ولاية بنسلفانيا الأمريكية تُخطط لإنشاء بوابة للبيانات المفتوحة

أعلنت ولاية بنسلفانيا الأمريكية عن عزمها إنشاء بوابة للبيانات المفتوحة على مستوى الولاية، بحسب أمر تنفيذي أصدره حاكم الولاية توم وولف في الثامن عشر من شهر أبريل/نيسان الجاري.

وستتضمن بوابة البيانات المفتوحة الجديدة بيانات يُمكن للمستخدمين تنزيلها كما يُمكن تحليلها بواسطة برامج الحاسب، وهي خصائص لا تتوافر حاليًا في موقع الشفافية الخاص بالولاية PennWATCH. وسيتولى مكتب الإدارة في بنسلفانيا بالتعاون مع الوكالات المختلفة والجامعات والمدن ومطوري التطبيقات ذات النفع العام اختيار مجموعات البيانات الأكثر قيمة لنشرها.

وقال وولف: “تُمثل البيانات أحد أكثر الموارد غير المُستغلة قيمةً في الولاية”، وتابع: “نهدف إلى إتاحة البيانات بهدف ضمان مشاركة المواطنين، وتوفير فرص اقتصادية أمام الشركات ورواد الأعمال، وتطوير حلول سياسية مُبتكرة تُحسن طرق تنفيذ البرامج وتُبسط العمليات”.

وقالت سكرتيرة مكتب الإدارة، شارون مينيش، أن بنسلفانيا لن تطّلع فقط على تجارب الولايات الأخرى في إنشاء بوابات البيانات المفتوحة للبحث عن أفضل الممارسات، ولكن ستُقيم أيضًا التجارب القريبة منها وتستشير مدينة بيتسبرج.

وأضافت مينيش أن الولاية ستتعاون مع الوكالات المختلفة حتى منتصف شهر أغسطس/آب المُقبل في اختيار ثم نشر مجموعات البيانات الأولى، وأوضحت أن البيانات ستتوافق مع أهداف الحاكم وولف وترتبط بتوفير الوظائف وتطوير القوة العاملة والتدريب والتعليم وكفاءة استهلاك الطاقة والبنية التحتية والموارد البشرية والسلامة العامة.

ووفقًا لتعداد البيانات المفتوحة في الولايات المتحدة، حصلت جهود بنسلفانيا في مجال البيانات المفتوحة على نسبة 39%، أي أقل من المُعدل الوطني البالغ 48.26%. وتأتي في المراتب الأولى ولاية كونيتيكت والعاصمة واشنطن دي.سي. ومدينة نيويورك بنسب 84% و78% و74% على الترتيب.

مصدر الصورة