إطلاق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي في الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة

في أحدث خطواتها المتلاحقة نحو تعزيز قدرات الإبداع في القطاع الحكومي في الدولة، أطلقت الإمارات العربية المتحدة مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي. وجاء الإعلان عبر التغريدة التالية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي:

ثم أوضح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد الهدف الرئيس من إطلاق هذا المركز:

وسيوفر المركز وفقاً لوكالة أنباء الإمارات خدماته لكافة الجهات الاتحادية والمحلية وسيعمل على تطوير منظومة متكاملة من الأدوات الحديثة لمساعدة الجهات الحكومية على الابتكار في مجالات السياسات الحكومية والخدمات المقدمة للجمهور والهياكل التنظيمية والعمليات والإجراءات بما يعزز من تنافسية الدولة في القطاع الحكومي ويعمل على تحويل الابتكار الحكومي لعمل مؤسسي منظم ضمن حكومة دولة الإمارات.

وأوضح سمو الشيخ محمد بن راشد في تغريدة تالية السياق العام الذي تم من خلاله إطلاق هذا المركز وأهميته للقدرة التنافسية للقطاع الحكومي في الإمارات:

وفي ذات الصعيد أوضح سموه قائلاً: 

إن التغيرات المجتمعية السريعة، والقفزات التقنية الهائلة، والمنافسة بين الدول تجعل الابتكار ضرورة يومية في عمل الحكومة. توليد الأفكار اليوم ليس عملا فرديا عشوائيا بل هو عمل مؤسسي له قواعده وأدواته ونتائجه المدروسة ومؤسسات راسخة ترعاه.

واختتم الشيخ محمد سلسلة التغريدات هذه بالتذكير بفلسفة الإدارة الحكومية في الإمارات:


ما رأيكم قراءنا في هذا الخطوة الجديدة من حكومة الإمارات؟ وهل تتمنون رؤية ممارسات مشابهة في المؤسسات الحكومية في دول عربية أخرى؟ شاركونا بأفكاركم في خانة التعليقات أدناه.